Get Adobe Flash player




حذر المستشار السياسي لـ«الجيش السوري الحر» بسام داده، ضباط «الجيش الحر» وعناصره من «انشقاقات مفبركة للبعض، بهدف السيطرة على مقدراته». وأعلن أن «النظام السوري يقوم بمحاولات مستميتة للنيل من الجيش الحر وقيادته وذلك من خلال خلق انشقاقات مفبركة لبعض الضباط وتهدف إلى السيطرة على مقدرات الجيش السوري الحر وقيادته».

 

وقال داده في بيان أصدره وتلقت «الشرق الأوسط» نسخة منه «لقد قام النظام السوري بإرسال بعض الضباط المتعاونين معه، للانخراط في الجيش الحر للسيطرة على قيادته ولم ينجحوا والحمد لله في تحقيق الاختراق بفضل إخوتنا الضباط الشرفاء العاملين في الداخل الذين يمدوننا بمعلومات بالغة الأهمية، وسيصدر الجيش الحر بيانا عن هؤلاء القلة من الضباط الذين باعوا الشعب والوطن لإرضاء ساداتهم الذين يقتلون الشعب السوري ليلا نهارا». وأضاف «يعلن كذلك الجيش السوري الحر أنه لا علاقة له البتة بعميد مخابرات القوات الجوية حسام العواك، الذي يدعي زورا أنه قائد العمليات في الداخل السوري، ويجول على دول الخليج من دون تكليف من قيادة الجيش الحر، وما زال ارتباطه قائما بآصف شوكت مباشرة». وختم البيان «إننا ندعو كل أفراد وضباط الجيش السوري الحر الأبطال، لأن يكونوا حذرين من الأسلوب الخبيث لهذه العصابة الهمجية التي تحتل أرض سوريا بمساندة إيرانية لن تدوم إن شاء الله طويلا، والنصر قريب بعون الله».

استطلاعات الرأي

هل تظن أن لايران تدخل مباشر لما يقع بسوريا
 

الشبكات الإجتماعية

المتواجدون حالياَ

يوجد 116 زائر حالياً